الأربعاء 24 أبريل 2019 3:07 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع تغييرا وشيكا في الجهاز الفني للنادي الأهلي بعد الخروج من بطولة أفريقيا؟

بالأسماء.. حكم عسكري بالسجن ضد متهمي «الخلايا النوعية للإخوان»

محمد فرج
نشر فى : الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 5:56 م | آخر تحديث : الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 5:56 م

قضت محكمة الجنايات العسكرية، المنعقدة بالجبل الأحمر، اليوم الاثنين، بأحكام تراوحت بين السجن المؤبد وحتى البراءة لمتهمي القضية المعروفة إعلاميًا بـ «الخلايا النوعية لجماعة الإخوان»، التي تعود أحداث لعام 2014 وما قبله.

ووفق مصادر قانونية حضرت الجلسة، فإن المحكمة قضت بمعاقبة 4 متهمين غيابيًا بالسجن المؤبد، هم: «عمرو أحمد عبدالحميد، أحمد محمد الصعيدي، حسني محمد اللباد، أحمد عبدالبديع أبوالمعاطي».

وتضمن الحكم، معاقبة متهمين اثنين بالسجن 10 سنوات، وهم: «محمد مجدي، عمر عادل».

كما قضت المحكمة حضوريًا بالسجن 5 سنوات لـ4 متهمين، هم: «عثمان احمد عثمان، يحي احمد سامي، حامد الفطاطري، محمد جمعه محمد»، وغيابيًا بذات العقوبة لـ 6 آخرين، هم: «أسامة حسام الشافعي، خالد عبدالرحمن محمود، معتز احمد منير،عمار يوسف صقر،عبدالعزيز كاظم محمد، صهيب محمد حسن اليوسفي».

كما قضت بمعاقبة 8 متهمين غيابيًا بالسجن ثلاث سنوات، هم: «سيف الاسلام عشوش، احمد كامل باشا، حسن فؤاد ابراهيم، علي عمرو فتح الباب، صهيب عماد عثمان ، مروان عماد الدين طه، عبدالرحمن حسن صالح، انس عبدالرازق بدوي».

وقضت المحكمة بالبراءة وعدم الاختصاص لـ6 متهمين هم: «محمد برديسي، أحمد الدجوي،محمود إيهاب، صابر محمد إبراهيم، أحمد صابر محمود، محمود عطا علي عطيه».

وأسندت نيابة شمال القاهرة العسكرية للمتهمين جميعًا في القضية التي تحمل الرقم 2 لسنة 2016 جنايات عسكرية شمال القاهرة، اتهامات بالأنضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقانون ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية والحقوق العامة للمواطنين التي كفلها الدستور والقانون، فضلا عن الاعتداء على أفراد الشرطة والقوات المسلحة ومنشآتهما بهدف الإخلال بالنظام العام وتعرض سلامة المجتمع وأمنة للخطر، وكان الإرهاب من الوسائل التي استخدموها لتنفيذ الجرائم المرتكبة والتي اتهمتهم بها النيابة تفصيلا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك