الأربعاء 24 أبريل 2019 5:09 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع تغييرا وشيكا في الجهاز الفني للنادي الأهلي بعد الخروج من بطولة أفريقيا؟

من الهتاف إلى الزغاريد.. مشاركة نسوية فعالة في الاحتجاجات السودانية

منال الوراقي
نشر فى : الخميس 11 أبريل 2019 - 6:37 م | آخر تحديث : الخميس 11 أبريل 2019 - 6:37 م

يشهد السودان تصعيدًا على خلفية المظاهرات الأخيرة، بعد عزل الرئيس عمر البشير، وتشكيل مجلس عسكري انتقالي لإدارة البلاد لمدة عامين، برئاسة وزير الدفاع، عوض بن عوف، وفق البيان الذي أذاعه التليفزيون السوداني، لبن عوف، صباح اليوم الخميس، وأحاطت القوات المسلحة السودانية مبنى الإذاعة والتلفزيون، وتم بث الموسيقى العسكرية، قبل بيان الجيش المهم.

ويشهد السودان مظاهرات احتجاجية منذ ديسمبر الماضي، وتقدم عدد من الشخصيات الوطنية، عرفوا بـ«مجموعة 52»، بمبادرة «السلام والإصلاح»، التي تطالب بحوار وطني ينتهي بتكوين حكومة انتقالية بمهام محددة خلال فترة أربع سنوات، وهو ما يعني دخول السودان في فترة انتقالية للمرة الرابعة في تاريخه.

ويشهد السودان مظاهرات احتجاجية شارك فيها آلاف السودانيين منذ ديسمبر الماضي، كان تجمع المهنيين السودانيين أول من دعا إليها في مختلف مدن وقرى السودان، للاتجاه نحو القصر الرئاسي، للمطالبة بتنحي الرئيس عمر البشير عن السلطة.

وتصدرت المرأة السودانية مشهد الحراك الشعبي بمشاركة مكثفة ومفاجئة في مجتمع محافظ كالسودان وأظهرت مقاطع تداولها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي وقوف نساء في مواجهة عناصر الأمن السوداني.

-موكب المرأة السودانية

في 8 مارس الماضي، تزامنًا مع يوم المرأة العالمي، دعا "تجمع المهنيين السودانيين" المحرك والمنظم للحراك الشعبي، إلى الخروج في مظاهرات بعدة مناطق بالعاصمة السودانية الخرطوم، تحت شعار "موكب المرأة السودانية"، لإحياء نضال المرأة السودانية ومشاركتها الفعالة في الاحتجاجات.

-إحياء نضالات المرأة السودانية

وبعد ذلك، دعا "تجمع المهنيين السودانيين" أيضا، إلى تنظيم موكب تحت شعار "إحياء نضالات المرأة السودانية"، تقديرًا لدور المرأة في الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

-حبوبتي كنداكة

ومنذ أيام، انتشرت فيديوهات عبر مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" للفتاة السودانية آلاء صالح، برداءها الأبيض التقليدي، وهي تنشد وتهتف في المتظاهرين بأبيات شعرية ثورية باللهجة السودانية، ليرددوا وراءها بكلمة "ثورة"، لتكون رمزًا لصمود النساء السودانيات، وتتحول إلى "أيقونة" التظاهرات، بصوتها الصداح الهاتف في النساء "حبوبتي كنداكة"، وهو لقب الملكات النوبيات في السودان قديمًا.

- صوت المرأة ثورة

وظهرت مقاطع فيديو عديدة على مواقع التواصل الاجتماعي للمشاركة النسائية المميزة في التظاهرات، تنشد فيها الفتيات بأغاني سودانية ثورية، تعبر عن السخط الشعبي، مرددين صوت المرأة ثورة، وسط تشجيع وهتافات من الشباب المعتصمين، في اعتصام بمقر القيادة العامة للجيش.

 

-زغاريد الانتصار

وإثر إعلان وزير الدفاع السوداني، عوض بن عوف، اليوم الخميس في البيان المذاع عبر التلفزيون الرسمي للبلاد، عن اعتقال الرئيس السوداني عمر البشير، تعالت زغاريد النساء في شوارع الخرطوم، رافعين شارات النصر، مرددون هتاف "سقطت سقطت.. انتصرنا".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك